Search This Blog

Loading...

Thursday, 8 December 2016

Israel Becoming ‘Safe Haven for Pedophiles,’ Activists Claim



By Peter Walker | The Independent
Activists fear Israel is becoming a safe haven for paedophiles thanks to the country’s unique Law of Return for the world’s Jewish people.
A Jewish person from anywhere across the globe can be fast-tracked for citizenship in Israel, as well as their spouse, children and grandchildren.
An 1954 amendment to the law bans “a person with a criminal past, likely to endanger public welfare” but campaigners say sex abusers are slipping through the net.
“Israel is becoming a safe haven for paedophiles due to the unique opportunity available to all Jews from anywhere in the world to immigrate there,” said child abuse survivor Manny Waks, founder of child sex abuse advocacy group Kol V’Oz, speaking to The Independent.

River to Sea Uprooted Palestinian   
The views expressed in this article are the sole responsibility of the author and do not necessarily reflect those of the Blog!

SYRIAN ARMY LIBERATES ALEPPO’S OLD CITY; 73% OF EAST ALEPPO IN HANDS OF HEROIC SYRIAN ARMY; SAUDIS AND TURKS FURIOUS AT TERRORIST SURRENDER; ZIONIST SLIME FIRE MISSILES AT DAMASCUS MILITARY AIRBASE


 36 عملية قصف للمسلحين في الـ 24 ساعة الماضية.. وخروج مئات المدنيين من أحياء حلب الشرقية
Syrian soldiers standing atop the liberated walls of the Citadel hoist the Syrian flag and scoff at the huddled, terrified rodents begging for amnesty.
ALEPPO:  We are on a roll.  The rats are contacting the Syrian military authorities, bypassing their own chain of command, and asking for a 5-day respite for “humanitarian reasons”.  The rats now know the SAA is in control of 75% of East Aleppo with a crushing, final haymaker still coming for them.  The Syrian government has rejected any talk of ceasefire unless and until the rodents are ready to commit to withdraw out of the city completely to Idlib, surrender or die.  Those are their only options.
Over 1000 citizens have returned during the last 24 hours to their homes in liberated areas of East Aleppo.  In one area, it was reported that 10 former terrorists carrying Syrian identification were granted amnesty from prosecution after they laid down their arms and agreed to a debriefing by security services.  There are negotiations afoot besides the talk of a 5-day ceasefire.  Terrorists inside Turkey have initiated talks with the Syrian Army about a total withdrawal from Aleppo and redeployment near the Turk border.  The SAA has reportedly rejected any talk of sending additional rodents to the Turkish terrorists fighting both the YPG, PKK and the SAA.  That is now off the table.
In the meantime, SyrPer can confirm the liberation of all these areas of East Aleppo which occurred during the last 24 hours:
Aghyoor
Baab Al-Hadeed
Qaadhi ‘Askar
Nooreddeen Al-Zangi Avenue
Karm Al-Jabal
Al-Faraafira
Al-Mashshaateen
Baab Al-Nasr Avenue
Al-Khandaq Boulevard
Al-Hameediyya
200 citizens have been rescued by the SAA with all asking for medical treatment.  Rodents in the areas mentioned above submitted to arrest in an effort to secure some kind of amnesty.  All foreigners have left the area due to the unfortunate likelihood of being executed on the spot by militiamen.
As Canthama reported yesterday, the following areas have been totally cleansed of rodents:
Al-Sha’aar
Karm Al-Qaatirji
Tallat Al-Shurta
Al-Marja
Al-Shaykh Lutfi

(Thanks, Silvia)
(Map courtesy of Silvia Iranova from Digital Globe)
______________________________________________
DAMASCUS:
Al-Tal:  Just liberated, as we reported.  500 hyenas and 1,500 family members left Al-Tal for Idlib where they will either die or find some way to Europe.

Hawsh Al-Zhawaaria Farms:   The SAA is advancing remarkably here.  At the farms, the SAA destroyed all fortifications and bunkers built up by the savages killing a reported 17 and wounding scores.  This area will be liberated within the next 48 hours.


Al-Mazza Airbase west of Damascus:  Several Zionist missiles fired from west of Abu Al-Nadaa in Occupied Palestine’s West Bank struck this base last night at 3:00 a.m.  No reported casualties.  A fire did start causing fuel to explode.  No other damage reported.
______________________________________________
OBITUARY FOR A FALLEN HERO OF THE SYRIAN WAR:
We mourn the martyrdom of Colonel Ruslaan Galitzky of the Russian Army.  He was killed in West Aleppo when a mortar shell fell near him.  He was taken to hospital but did not survive his wounds.  He has been promised the highest medals by the great Russian army.
______________________________________________
NEWS AND COMMENT:
Walid sends us this frenetic performance by Bana’s “English” teacher talking from Aleppo or, more likely, the Pinehurst Studios:
______________________________________________
PICTURE OF THE DAY FROM SILVIA:
(From Silvia Iranova)

SYRIAN ARMY LIBERATES ALEPPO’S OLD CITY; 73% OF EAST
Read more

Related videos












Related Articles

River to Sea Uprooted Palestinian   
The views expressed in this article are the sole responsibility of the author and do not necessarily reflect those of the Blog!

Christmas Tree Lighting in Bethlehem–Ceremony Attended by Thousands


River to Sea Uprooted Palestinian   
The views expressed in this article are the sole responsibility of the author and do not necessarily reflect those of the Blog!

Al-Assad: Aleppo Win Huge Step toward Ending War

Syrian President Bashar al-Assad said victory in the battle for the city of Aleppo will be “a huge step” in bringing the war in Syria to an end.

Al-Assad: Aleppo Win Huge Step toward Ending War

Al-Assad said the full liberation of Aleppo in northwestern Syria would deal a huge blow to the regional and international supporters of militant groups, al-Mayadeen television station said, citing an interview with al-Watan newspaper published on Thursday.
“It’s true that Aleppo will be a win for us, but let’s be realistic, it won’t mean the end of the war in Syria,” Assad said.
“But it will be a huge step towards this end.”
The Syrian president further said in response to a question about the possibility of a ceasefire in Aleppo that such a possibility was “practically non-existent, of course.”
“The Americans in particular are insisting on demanding a truce, because their terrorist agents are now in a difficult situation,” he said.
Washington would have no more trump cards to show if Aleppo is liberated, the Syrian president added.
Al-Assad said Aleppo was the “last hope” of militants and their supporters, “after their failure in the battles of Damascus and Homs.”
The Syrian president said the militants’ defeat in Aleppo would fully change the course of battle in Syria.
“The decision to liberate all of Syria is taken and Aleppo is part of it,” al-Mayadeen quoted the president as saying.
Al-Assad also stated that Turkey had done its best to protect the militant stronghold in Aleppo, but it has failed.
The Syrian government has been making advances in militant-held areas in eastern Aleppo, with recent reports saying that the military and its allies have managed to retake two-thirds of the territory that used to be under the control of the militants.
The conflict in Syria, which flared up in March 2011, has claimed the lives of more than 400,000 people, according to an estimate by UN Special Envoy for Syria Staffan de Mistura.
Source: News Agencies, Edited by website team
08-12-2016 | 08:47
Related Videos


Related Articles
River to Sea Uprooted Palestinian   
The views expressed in this article are the sole responsibility of the author and do not necessarily reflect those of the Blog!

Israeli surface to surface missiles hit the vicinity of western of Mezze Damascus airport

A Senior Syrian military source said :  At three o’clock in the morning Israeli enemy launched several surface to surface missiles from inside the occupied territories west of Tal Abu-anada which caused a fire in the vicinity of western of Mezze Damascus airport without any injuries.



Global Research, December 07, 2016
Palestine News Network 7 December 2016

israel jets air strike
Arab news outlet said today Wednesday morning that Israeli jets struck targets at a Damascus airport.
According to Al-Mayadeen television channel, the jets targeted the Mezzeh Military Airport in Damascus, which neighbors President Bashar Assad’s palace.
Loud explosions in the Mezzeh neighborhood were also reported on social media.
Al-Arabiya TV channel , meanwhile, reported that fires broke out at the airport and that emergency vehicle sirens were heard in the area.
There were no official reports on the matter by the Syrian administration or Syrian or Lebanese state media. A Facebook page identified with President Bashar Assad’s regime, “Damascus Today,” noted that the incident was the result of “internal malfunction.”
Last week, Syria said that Israeli jets attacked west of Damascus, with reports in Arab media saying an arms convoy intended for Hezbollah was the target. The news came amid tensions along Israel’s northern border after clashes between the Israeli army and militants affiliated with the Islamic State group.
River to Sea Uprooted Palestinian   
The views expressed in this article are the sole responsibility of the author and do not necessarily reflect those of the Blog!

‘Israel’ Not Ready for Hezbollah War: ‘State’ Comptroller



Zionist Soldiers
December 7, 2016
Despite the Israeli riot on the entity’s northern border with Syria, which may be misinterpreted by some analysts as a sign of power, a realistic report from the so-called State Comptroller, Joseph H. Shapira, asserted that the Zionists are not ready for any upcoming war against Hezbollah.
The report confirmed that the Zionist home front suffers from severe weaknesses, revealing that more than two million Israelis in the northern settlements are not protected from Hezbollah missiles which are estimated to outnumber 100 thousand and expected to be heavily launched during the military confrontation.
It added that even the basements are not prepared and equipped, criticizing the reluctance of the Zionist political and military leadership and accusing it of refraining from providing the home front with its needs.
The report tackled the bureaucratic confusion dominating the different competent authorities, stressing that the evacuation plans have not been set yet amid the conflicting powers.

Related Articles
River to Sea Uprooted Palestinian   
The views expressed in this article are the sole responsibility of the author and do not necessarily reflect those of the Blog!

رسالة المعارضة السورية اليائسة الى دونالد ترامب ..سنلعق حذاء نتنياهو ياسيدي

Related Video


بقلم نارام سرجون

الحقيقة انني لم أستمع لكل هذا الهذيان والعتاهة التي يرددها هذا المختل من جماعة “ثورة الكرامة السورية” لانني أعرف كل ماسيقوله حرفا حرفا .. وأنا أكره الاستماع لما أعرفه عن ظهر قلب ولايحمل  الجديد ولا المفاجآت ..

ولكن بعد ان استمعت له وهو ينادي شعب اسرائيل عشرات المرات كما لو أنه ينادي على أهل  مكة وآل البيت وكل الصحابة بتبجيل واحترام ويعدهم بالعيش الرغيد والسمن والعسل وجنات تجري من تحتها الأنهار ويعاهدهم ويبايعهم وجدت أن علي أن أشكره من كل قلبي لأنه وفر علي الكثير وقدم لنا قلسفة (الثورة السورية) على طبف من ذهب دون الحاجة لعناء الشرح والتحليل ..

هذا المعتوه طبعا يحب القصص البوليسية والأكشن الذي تكتبه أغاثا كريستي .. ولذلك فانه كتب هذا البيان الممل ليقول بغباء منقطع النظير أن اسرائيل هي التي تمنع انتصار الثورة السورية وهي التي تصنع للأسد انتصاراته وهذا هو سر عدم انتصار الثورة .. ولذلك فان الثورة السورية قررت أن تطمئن اسرائيل بأنها ان تخلت عن الأسد فان الثورة السورية ستعطيها كل الأمان وتبدا معها مشروع السلام الذي تحلم به اسرائيل .. وكأن اسرائيل تقصف دمشق من أجل أن يبقى الأسد .. وتسلح جبهة النصرة في الجولان من أجل أن يستمر الاسد .. وتسقط الطائرات السورية التي تضرب النصرة من أجل أن يعلو شأن الاسد .. وتحارب حزب الله لأنه يحارب الأسد !! ..

خرافات وأساطير وقصص بوليسية لاتنتهي .. منذ اليوم الأول تنسج الثورة قصصها البوليسية .. عن قضيب حمزة الخطيب الذي صار (قضيب الثورة) .. وتتحدث عن النظام الذي ينسف شوارعه من أجل اتهام الثورة بالعنف .. ويقتل خلية الأزمة .. ويقتل صهر الرئيس وأركان حكمه .. ويقتل العلامة البوطي .. وقتل قبلا رفيء الحريري .. ويطلق سراح الاسلاميين لأسلمة الثورة .. ويشكل داعش .. ويصنع جبهة النصرة .. ويقتل الأطفال في الغوطة من أجل اتهام الثوار بالمجازر .. الخ .. واليوم تطلق الثورة آخر رواية بوليسية مثيرة جدا وهي أن الثورة اكتشفت ان هزيمة الثورة في حلب صنعتها اسرائيل لأن لواء جفعاتي ولواء جولاني هما من اقتحم أحياء حلب الشرقية !! وليس الكوماندوز السوري ..

لكن دعوكم من كل هذه الخزعبلات .. فما وراء الاكمة شيء آخر تماما .. فهذا البيان هو صيحة يائس .. وهو ليس موجها الى السوريين وليس الى المسلمين ليغفروا للثوار عمالتهم وليبرروها .. بل هذا البيانفي باطنه رسالة الى دونالد ترامب وضعته الثورة في بريد اسرائيل على أساس أن مفتاح ترامب هو تل أبيب .. فهناك من يضحك على الثوار ويقول لهم: لم يعد لكم أمل الا أن ترغموا ترامب على أن يحافظ  عليكم بثمن بخس لأن الرجل سيتخلى عنكم ويترككم لقدركم بين يدي بوتين والأسد .. وعليكم بتقديم بيان يحرج ترامب امام ايباك ان تخلى عنكم أو تخلى أو ضغط على حلفائكم السعوديين أوالاتراك لأن ايبلك ستعنفه وتلجمه وتعيده الى الصواب .. وهو اعلان صريح جدا جدا لالبس فيه أنكم عملاء لاسرائيل .. وأنكم تعتبرون الاسرائيليين من سكان الغوطة .. وعندها سيلجم ترامب بوتين والاسد ويمنعهما من الاجهاز على الثورة وسيقبل بالنصرة ويغير مواقفه جذريا ويكون أشد مرارة على الأسد من الراحلة ماما هيلاري .. وسيكون اكثر شجاعة من اوباما الذي وصل الى الشواطئ وعاد بخفي (كيماوي) ..

وطبعا حسب المعلومات القديمة جدا فان هذا الاقتراح تركي قطري وكان في الأدراج ينتظر ساعة الصفر  بمثابة القرش الأبيض لليوم الأسود .. وقد باركته السعودية .. والتنظيم العالمي للاخوان المسلمين .. ولن يعترض عليه الجولاني .. ولا البغدادي ولا جيش الاسلام .. ولاشيخ وهابي او سلفي واحد من المحيط الى الخليج .. ولا شيخ من شيوخ “حماس” ..

ماتسمعونه الآن هو قلب الثورة السورية النابض الذي سمعناه منذ اليوم الأول الذي أعلنت فيه (الشعب يريد اسقاط النظام) ..وأعلنا فيه يومها أن (اسرائيل تريد اسقاط النظام) .. ثورة تبيع كل شيء .. لامبدأ لها .. ولاكرامة .. وتفعل أي شيء بغض النظر عن انسجامه مع المنطق والشرف ..

هذا البيان ليس بيانا شخصيا بل هو بيان كل من شارك في هذه الثورة الاسرائيلية على المقاومة العربية والاسلامية الصافية النقية ..  والبيان المطول الذي يتلوه هذا العميل الصغير مبلل ببول البعير السعودي وبلعاب الملك عبد العزيز آل سعود .. وهو نسخة عما يقال في الكواليس منذ عقود بين العملاء العرب والاسرائيليين .. من عملاء آل سعود الى آل بني هاشم .. وآل ثاني .. وآل الصباح .. وآل نهيان .. وآل مشعل .. وآل هنية .. وكل الآلات  الخونة ..

هذه ثورة رخيصة جدا متقلبة جدا .. انها أرخص من حذاء راقصة
اطمئنوا فان ترامب يعرفكم .. ويحتقركم باسرائيل ومن دون اسرائيل .. والرجل لايبحث عن أحذية الراقصات تتميح على بابه ليحبكم .. فما يقوله الميدان هو مايسمعه ترامب وليس ماتقولونه .. ونحن في الميدان مع حلفائنا .. رغما عنكم وعن اسرائيلكم .. وعن ترامب .. واذا لم ينفعكم اوباما ولا هيلاري ولا زيارات سفيركم اللبواني فلن تنفعكم هذه الرقصة المتهتكة الخليعة أمام ترامب .. انه سيزيد من احتقاره لكم .. لأنكم جديرون باحتقاره ..

من كان له الصبر والجلد على سماع حذاء راقصة فليستمع الى طقطقات أسوأ حذاء لأسوأ راقصة .. وليدقق السمع ليسمع كيف لسان الثورة السورية يلعق حذاء نتنياهو واليتيه ..

رابط الفيديو

River to Sea Uprooted Palestinian   
The views expressed in this article are the sole responsibility of the author and do not necessarily reflect those of the Blog!

Map Update: Syrian Army captures 85% of east Aleppo, on verge of total military victory

 
ALEPPO, SYRIA – A military source informed Al-Masdar News that the Syrian Army captured a number of districts in Old Aleppo.
Under the direct command of the prominent Tiger Forces commander, Colonel Suheil Al-Hassan, tasked with the liberation of Aleppo’s eastern neighborhoods, elite units from the Syrian Army would continue their advance capturing the entire northern section of the Old City: the districts of Karm Al-Jabal, Al-Mashatiyah, Qadi Al-Askar, Aghyor, Sahat Al-Tananir, Qastal Mishet, Qastal Harami, Al-Aryan, Farafira, Al-Kaldaniyah, Bab Al-Hadid, and Bab Al-Nasr.
The source also confirmed that the Syrian Armed Forces would proceed to capture Jubb Al-Qabba, Al-Safsafa, Al-Ma’adi, Sheikh Lutfi, and Marjeh which lie south of the landmark citadel.
Symbolically, advancing units from east Aleppo had met the garrison of the Aleppo Citadel entering the medieval palace from its main gate- a scene considered unfeasible by many several months ago.
Dozens of insurgents were killed in today’s battles while over a hundred surrendered. Meanwhile, hundreds of families were evacuated to IDP centers where they are granted basic accommodations and health care by the Syrian and Russian governments.
Currently, heavy battles are taking place between the Syrian Army and the jihadist rebels of Jaish Al-Fateh and Army of Aleppo on all axes of Aleppo. The government forces aim to seize the rest of the city as quickly as possible, and only the districts of Kalaseh, Bustan Al-Qasr, Ansari, Mash-had, Sukkari, Zibdiyah, Salaheddin, Karm Al-Da’ada’ and Sheikh Sa’eed remain out of the 45 districts that were under rebel control less than two weeks ago.

Syrian Army Regains 78% of Eastern Aleppo Neighborhoods – Map

December 7, 2016
Aleppo map
Syrian army and allied forces managed on Wednesday to retake 78% of the neighborhoods of eastern Aleppo, as they recapture Aghyour, Bab Al-Hadeed, Al-Farafera and Al-Safsafa (Old Aleppo).
Hezbollah Media Center reported massive escape during Tuesday night by the armed groups toward southern Aleppo from the eastern part of the province, mainly  Kalasa, Bostan Al-Qaser, Al-Ansari, Al-Mash-had, Al-Sokkari and Al-Salehin along the way to Sheikh Saeed.
Earlier, sources told Al-Manar TV that armed groups have withdrawn from remaining districts in the north-east of Aleppo through a 700 m-width corridor located between the Citadel of Aleppo and the Eyes Hospital toward the southern part of the terrorist-held neighborhoods.
Source: Hezbollah Military Media Center

Related Videos

Related Articles
River to Sea Uprooted Palestinian   
The views expressed in this article are the sole responsibility of the author and do not necessarily reflect those of the Blog!

الحكومة والوقت الضروري للنضوج



ناصر قنديل

– ليس معلوماً بعدُ مَن الذي ورّط مَن في إشاعة أجواء التشكيل السريع للحكومة كمحاولة للقول إنّ الأمور كلها تحت السيطرة، أو رداً على المناخ الذي أشيع عن وجود محاولات للعرقلة ناتجة عن مسارات ما قبل الانتخابات الرئاسية، وقد بدا أنّ حماسة الرئيس سعد الحريري مصدر هذا الإيحاء بموعد ما قبل عيد الاستقلال، وأنّ بعض المتحمّسين للعهد تفاعلوا مع الإيحاء وساهموا بتسويقه، لكن يبدو الآن أنّ تبرير التأخر بتشكيل الحكومة يضعهم جميعاً، ويُجبرهم على الخوض في مناخ معاكس عنوانه وجود مشيئة تعطيل عبّر عنها ذات يوم الرئيس الحريري رداً على سؤال عن موعد مرتقب للإنجاز بالقول اسألوا من يعرقل وهو معلوم.

– هل كان الحريري مدركاً التعقيدات التي لا بدّ من تذليلها لتتشكّل الحكومة وتقصّد الإيحاء بموعد ما قبل الاستقلال واليوم بموعد ما قبل الأعياد، ليضع رئيس الجمهورية في واجهة مأزق يرتب تعقيداً لعلاقاته مع حليفه الأبرز حزب الله، إذا أخذنا بالحساب الإعلام المستقبلي وتركيزه على هذا الشأن في مواكبة الشأن الحكومي بإيحاء جديد مباشر عنوانه أنّ حزب الله يعرقل تشكيل الحكومة في محاولة فرض معادلة الوصاية على العهد وتظهير أنّ الحكومة مثلها مثل الرئاسة لا تبصر النور من دون مشيئته، وهل كان الذين بادروا لافتراض القدرة على إنجاز الحكومة خلال أيام يعلمون أنّ مبالغتهم بالتفاؤل سترتدّ تشاؤماً يؤذي العهد وصورته، وأنّ خلق مناخ متوتر مبكر حول الترقب لتشكيل الحكومة سيطبع الأيام الأولى من العهد بأسئلة مبالَغ بطرحها قبل أوانها، والموعد المنطقي والطبيعي لولادة الحكومة بنجاح لا يسمح بطرح السؤال عن التأخير قبل مرور شهرين على التكليف بتشكيلها، فتتخطى المهل الطويلة التي عرفتها الحكومات السابقة، التي تراوحت مهل ولادتها بين أربعة وعشرة شهور؟

– معلوم من متابعة طبيعة العقد المرتبطة بالتشكيل الحكومي، أنّ بعضها يتصل بالشأن الحكومي والقوى المطلوب تمثيلها، وبعضها الآخر متصل بتعقيدات التفاهم على قانون جديد للانتخابات النيابية، وانعكاس حسابات المعادلة الحكومية على التشكيلة الوزارية بما يضمن وجود أو عدم وجود ثلث معطل لدى فريق أو مجموعة فرقاء، ومعلوم من الذي جرى على المسار الحكومي أنّ القسم الأول يتراوح في شأن الحقائب بين كتل حركة أمل والقوات اللبنانية وتيار المردة، وبالتالي بين حلفاء حزب الله من جهة، أمل والمردة، وحليف التيار الوطني الحر، أيّ القوات، وأنّ التواصل بين حزب الله والتيار معني وقادر، لكن ضمن زمن معقول على تخطي هذه العقبات، سواء بترطيب العلاقة بين المردة والتيار الوطني الحر أو بالتدخل لدى القوات لحلحلة عقد الحقائب أو بتعاون حزب الله ورئيس الجمهورية العماد ميشال عون ورئيس المجلس النيابي نبيه بري لتكوين بيئة ثقة تواكب مسار العهد بين الرئيسين عون وبري، ومعلوم في المقابل أنّ العقد المتصلة بقانون الانتخابات تتجسّد في حجم تمثيل القوات ومسعاها المشترك مع تيار المستقبل للاحتفاظ بالثلث المعطل في الحكومة لمنع ولادة قانون انتخابي جديد، أملاً بالذهاب للانتخابات على أساس قانون الستين وجذب التيار الوطني الحر لتحالف ثلاثي، وأنّ هذا الهدف هو الذي يفسّر تمسك الحريري بحكومة الأربعة وعشرين وزيراً، والسعي لإبعاد الحزب السوري القومي الاجتماعي والنائب طلال أرسلان والوزير السابق عبد الرحيم مراد أو الوزير السابق فيصل كرامي عن الحكومة، وصولاً لتهميش حزب الكتائب وعرقلة انضمامه للحكومة.

– معلوم أنّ مدة الشهر التي انقضت على الانتخابات الرئاسية، وصولاً لتسمية رئيس مكلف تشكيل الحكومة، هي مهلة مستحيلة لتشكيل حكومة تضمّ قوى وصلت علاقاتها إلى التصادم على خلفية الاستحقاق الرئاسي، وتتوزّع بين حلفاء للرئيس في خطه السياسي وحلفاء آخرين في الاستحقاق الرئاسي وحلفاء في كليهما، وخصوم في المقابل في كليهما، فكيف إذا تجمّعت مع هذه الاعتبارات المشاكل المستعصية لاستيلاد قانون جديد للانتخابات، تراكمت سنوات وعجز المعنيون بتشكيل الحكومة أنفسهم عن حلها سابقاً ويتقرّر على ضوء الصيغة التي سترسو عليها الانتخابات النيابية، ببقاء قانون الستين أو ولادة قانون جديد آثار أكبر بكثير على العهد وعلى جميع القوى السياسية، سلباً على بعضها وإيجاباً للبعض الآخر، من تلك الآثار الناجمة عن بلوغ مهلة تشكيل الحكومة بضعة أسابيع، بينما استهلك سواها بضعة شهور.

– يبدأ المسار الجدّي للتشكيل عندما يحسم الحريري مصير قانون الانتخابات النيابية، ويقرّر التخلي عن ضمان الثلث المعطّل حكومياً لتمثيله وتمثيل القوات اللبنانية معاً حتى تبدأ الحلحلة سواء فعل ذلك من ضمن صيغة الأربعة وعشرين وزيراً أو قبل للخروج من المأزق الذهاب لحكومة الثلاثين وما تتيحه من فرص الجمع لمكوّنات طاولة الحوار الوطني كتعبير مباشر عن مفهوم حكومة الوحدة الوطنية. وعندها سيكون حزب الله قادراً على بدء موازٍ لمسار الفك بين تعقيدات تشكيل الحكومة وتوازنات في حسابات قانون جديد للانتخاب، وما يرتبه ذلك من حلحلة في شأن الحقائب في مثلث التيار الوطني الحر وحركة أمل وتيار المردة.

Related Videos

Related Articles
River to Sea Uprooted Palestinian   
The views expressed in this article are the sole responsibility of the author and do not necessarily reflect those of the Blog!